تعرف على التلعثم في الكلام عند الكبار| الأسباب والأعراض

 يعد التلعثم في الكلام عند الكبار من أكثر الموضوعات بحثاً من قبل المتلعثمين الذين يعيشون معاناة كبيرة أثناء الكلام وهو ما يسبب لهم كثير من الضيق.
إذا كنت متلعثماً وتبحث عن ما يشعر بك ويفصل حالتك تفصيلاً شديداً، فعند الانتهاء من قراءة هذا المقال سوف تكون تعرفت على كل ما يخص التلعثم في الكلام عند الكبار.

التلعثم في الكلام عند الكبار
التلعثم في الكلام عند الكبار


ما هو التلعثم في الكلام عند الكبار؟

يعد التلعثم أحد مشاكل الكلام التي تتميز بتكرار الجمل والأصوات والكلمات أو الإطالة في بعض الأصوات، وحدوث الحبسة الكلامية أثناء الكلام.

يعرف المتلعثم تماماً ما يريد قوله، ولكنه يجد صعوبة كبيرة جداً في تدفق الكلام من اللسان مسببةً صراعات كبيرة يخوضها المتلعثم من التشنجات أثناء الكلام وحركة العين والرموش بشكل مستمر.

ويسبب التلعثم كثير من الصعوبات في التواصل مع الآخرين مسببة متاعب كبيرة للمتلعثم وتؤثر على جودة حياته وعلاقاته الاجتماعية بشكل عام.

ومن الممكن أيضاً أن يسبب التلعثم تضاؤل فرص المتلعثم في الحصول على بعض الوظائف وهو ما يمكن أن يشعره بالإحباط في بعض فترات حياته.

بداية وتطور حدوث التلعثم في الكلام عند الكبار

يبدأ حدوث التلعثم عادة عند سن سنتين إلى أربع سنوات، ويختلف التلعثم الذي يحدث دون سبب عند الطفولة عن التلعثم الناتج عن الحوادث والمشاكل الناتجة عن حدوث الاختلالات العصبية.

عادة ما يختفي هذا التلعثم عند كثير من الأطفال عند سن خمس سنوات، ولكن من الممكن أن يستمر هذا التلعثم حتى بعد سن خمس سنوات وهو ما يستمر مع كبر السن مسبباً التلعثم في الكلام عند الكبار.

احصائيات حول التلعثم 

يحدث التلعثم عند كل الأعمار، فعادةً ما يحدث في الأطفال بين سن 2 إلى 6 سنوات أثناء تطور مهارات الكلام لديهم.

ويزداد حدوث التلعثم في الذكور عن الإناث بنسبة 3:1، وعادة ما يمثل حوالي 75٪ من الأطفال المتلعثمين للشفاء واختفاء هذا التلعثم بشكل تام، ولكن يستمر عند 25٪ آخرين مسبباً كثير من صعوبات التواصل والحياة بشكل عام بسبب التلعثم في الكلام عند الكبار.

كيف يصدر الكلام الطبيعي؟

تصدر أصوات الكلام عن طريق حركة العضلات بشكل منتظم متضمنةً عضلات التنفس واللسان وغيرها، ويتحكم المخ في تلك الحركات عن طريق السمع واللمس.

أسباب التلعثم في الكلام عند الكبار

يحدث التلعثم في الكلام عند الأطفال أثناء تعلمهم الكلام ومهارات اللغة، ويعتقد بعض العلماء أن هذا التلعثم يحدث بسبب: 

  •  ضعف القدرات اللغوية وقدرات الكلام عند الطفل وعدم قدرته على مجاراة متطلبات الحياة.
  •  أسندت آخر الدراسات حدوث التلعثم بسبب عديد من العوامل التي تتضمن العوامل الجينية والوراثية والبيئية المختلفة التي تؤثر على الحالة النفسية للطفل.
  •  أوضحت الدراسات التي أجريت عام 2010 في المنظمة الدولية للسمعيات(NIDCD) أن هناك 4 جينات مختلفة تتحكم في حدوث التلعثم، فعند حدوث طفرة في أحدهم يحدث هذا التلعثم.


وكما ذكرنا أنه قد يتلاشى التلعثم ويختفي تماما عند سن من 5 إلى 6 سنوات ولكنه قد يستمر لفترة طويلة وهو ما يسبب التلعثم في الكلام عند الكبار، وقد أوضحنا بهذا أسباب اضطراب الكلام عند الكبار والتي نلخصها في العوامل الجينية والوراثية والبيئية والتي تجتمع على المتلعثم.

يمكنك أيضا قراءة التلعثم والرهاب الاجتماعي | العلاقة والأسباب والأعراض

أعراض التلعثم في الكلام عند الكبار

تسبب التأتأة بعض الأعراض مثل: 

  • تكرار الكلمات والجمل والأصوات.
  •  محاولة إطالة الجمل لإخفاء التلعثم.
  •  محاولة إضافة بعض الأصوات مثل "ااااااااه" لتجاوز الحبسة الكلامية.
  •  حدوث رعشة في اليدين والرموش والشفتين.
  •  التعرق الشديد أثناء الكلام.
  •  الرغبة في انهاء الحوار والموقف تماماً أثناء الكلام.
  •  الرغبة الدائمة في الانعزال وتجنب مواقف الكلام أمام العامة.

المضاعفات النفسية التي تصاحب التلعثم في الكلام عند الكبار

يسبب التلعثم العديد من المشاكل النفسية مثل: 
  •  الرهاب الاجتماعي ومحاولة تجنب كل مواقف الكلام أمام مجموعة من الناس.
  • الشعور بالقلق بشكل مستمر والخوف الدائم.
  •  إحساسه بالدونية في بعض الفترات من حياته التي يبدأ الإحساس فيها بأنه أقل من أقرانه.


بالإضافة إلى العديد والعديد من المشاكل النفسية التي يمكنك قراءتها في مقال التلعثم والأمراض النفسية المرتبطة به

علاج التلعثم في الكلام عند الكبار

يتضمن علاج التلعثم طريقين أساسيين هما: 

  • العلاج النفسي بزيارة طبيب نفسي.
  •  العلاج بالتخاطب وذلك عن طريق زيارة اخصائي تخاطب.

وسنتناول علاج التلعثم بشكل مفصل لاحقا.

في نهاية هذا المقال ينبغي أن تكون عرفت : 

  1. التلعثم أحد مشاكل الكلام التي تسبب تكرار الجمل والكلمات أو الإطالة فيها.
  2.  يبدأ التلعثم عند سن 2 إلى 6 سنوات ويتلاشى في 75٪ من الأطفال.
  3.  يحدث التلعثم بسبب عوامل جينية ووراثية وبيئية.
  4.  يصاحب التلعثم في الكلام عند الكبار العديد من المشاكل النفسية.
  5.  يسبب التلعثم عديد من الأعراض مثل التشنجات وحركة الشفتين المستمرة.
  6.  يتضمن علاج التلعثم طريقين هما: النفسي والتخاطب.

google-playkhamsatmostaqltradent