التأتأة المفاجئة | أهم 6 أسباب للتأتأة المفاجئة عند الكبار

 التأتأة المفاجئة تمثل مشكلة كبيرة عند كثير من الناس، فقد تلاحظ الأم حدوث التأتأة المفاجئة عند الطفل أو قد يلاحظ الكبار حدوث خلل مفاجئ في الكلام. 

الكلام هو قدرة الفرد على ترجمة أفكاره والتعبير عنها، ولكن إذا وجدت مشكلة في إيجاد كلماتك فلا شك أنك لن تستطيع التعبير عما يدور بداخلك.

في هذا المقال سوف نتعرف عن أسباب التأتأة المفاجئة لدى الكبار و التأتأة عند الأطفال وكل ما يخص تلك المشكلة.

التأتأة المفاجئة

أسباب اضطراب التأتأة المفاجئة عند الكبار 

  1.  الشعور بالتعب أو الضغط النفسي.
  2.  شرب كميات كبيرة من الكحوليات.
  3.  حدوث جلطات أو صدمات.
  4.  الصداع النصفي.
  5.  بعض المشاكل العصبية.
  6.  بعض الأدوية.

التوتر والتأتأة المفاجئة 

يسبب التوتر والضغط النفسي صعوبات كبيرة في إيجاد الكلمات الصحيحة.

وحينما يتبادر إلى ذهنك القلق من أحكام الآخرين أو الإحساس بالحرج، يؤدي ذلك إلى التلعثم في الكلام.

يؤدي القلق أثناء الكلام أمام مجموعة من الناس إلى جفاف الفم، وصعوبات كبيرة في التحكم بالكلمات و المقاطع.

شئ طبيعي أن تكون عصبياً بعض الشئ، ولكن لا تدع البحث عن المثالية تأخذك إلى الهاوية، فانزع الضغط عن نفسك ولا تكترث بما يقوله الآخرون.

جلطات المخ والصدمات والتلعثم

تسبب صدمات المخ التأتأة المفاجئة، وعدم نضارة الوجه بالإضافة إلى ضعف أحد أطراف الجسم.

عندما ينقطع الأكسجين عن المخ بسبب حدوث الجلطات، فإن هذا يسبب تلعثماً مفاجئاً وصعوبات كبيرة في إيجاد الكلمات والتواصل.

شاهد أيضا التأتأة والخوف | أهم 3 نصائح للتخلص من الخوف مع التلعثم

التأتأة المفاجئة والصداع النصفي

يسبب الصداع النصفي تلعثما بشكل مؤقت ينتهي مع نهاية هذا الصداع.

يلازم الصداع النصفي ألماً شديداً يسبب بعض الأعراض مثل: 

  •  رؤية آشعات من الضوء واختلال الرؤية.
  •  تنميل الأطراف.
  •  الشعور بالدوار.
  •  الغثيان.
  •  الارتباك وصعوبات الكلام.

ولم يتعرف العلماء إلى الآن عن الأسباب الواضحة للصداع النصفي، ولكن يمكن تجنبه عن طريق: 

  •  تنظيم الغذاء ونمط الحياة.
  •  استخدام بعض الأدوية.
  •  استخدام مجموعة من الفيتامينات المساعدة.

المشاكل العصبية والتلعثم 

 مرض التصلب المتعدد

 هو أحد الأمراض التي تحدث خللا يصيب القدرة على نقل الإشارات العصبية بين المخ وباقي أجزاء الجسم.

ويمكن أن يسبب هذا الخلل قصورا في وظيفة مراكز المخ المسئولة عن الكلام مسببة التأتأة المفاجئة.

وتتميز تلك التأتأة التي تحدث مع هذا المرض بوجود توقفات كثيرة بين الكلمات والجمل أثناء الكلام.

 أورام المخ

تسبب أورام المخ التي تؤثر على مراكز الكلام بالمخ إلى حدوث التأتأة المفاجئة بالإضافة إلى العديد من الأعراض الأخرى ويتضمن ما يلي: 

  •  الصداع.
  •  التشنجات.
  •  تغيرات في الشخصية والذاكرة.
  •  الغثيان.
  •  مشاكل في النوم.
  •  الصراع لأداء مهام الحياة اليومية.

الأدوية والتأتأة المفاجئة

تسبب بعض الأدوية حدوث تلعثماً مفاجئاً وذلك عن طريق جفاف الغشاء المخاطي المبطن للأحبال الصوتية.

ومن تلك الأدوية ما يلي: 

  •  بغض أدوية الحساسية.
  •  بعض أدوية الضغط.
  •  فيتامين سي.
  •  بعض المهدئات.
  •  مضادات الاكتئاب.
  •  مضادات التشنجات.

لذا عليك دائماً استشارة طبيبك المختص قبل بدء أي من تلك الأدوية للتعرف على كافة الأعراض الجانبية المرتبطة به.

شاهد أيضا التأتأة عند الأطفال | 11 نصيحة لعلاج التأتأة عند الأطفال

الكحوليات والكلام

يسبب تناول كميات كبيرة من الكحوليات خلل في تواصل المخ مع كافة أجزاء الجسم، مما يسبب التأتأة المفاجئة.

أعراض التأتأة المفاجئة 

  • ينطوي المتلعثم على نفسه فيتجنب مواقف الكلام المختلفة بشكل عام
  • يجد صعوبة في طلاقة وتدفق الكلام فتجده يكرر الكلمة الأولى من الجملة بشكل مرهق له وللمستمع.
  • يسبب كلامه العسير على نفسه تشنجات في اليدين والقدمين والفك تشعره بالتعب الشديد.
  • يجد صعوبة في التعامل مع الاخرين خاصة في مرحلة البلوغ، فتجد البالغين منهم يشعرون بالدونية من تنمر زملائهم عليهم في المدرسة.
  • يمكن أن يرفض الذهاب الى العمل أو المدرسة لمدة أيام ليست بالقليلة خوفاً من فعل التنمر الذي قد يتعرض له نتيجة تأتأة ليست له يد فيها.

أسباب التأتأة المفاجئة عند الاطفال 

  • أسباب جينية ووراثية، كوجود فرد في العائلة يعاني من مشاكل في النطق.
  • اصابة الطفل بصدمة نفسية في طفولته كفقدان أحد الاباء أو التعرض لحادث أدى الى حدوث مشكلة في الطلاقة في التحدث.
  • أسباب بيئية، كولادة الطفل في مكان تزيد فيه الضغوط النفسية وهو ما قد يكون السبب الأساسي للتأتأة.
كل هذه هي أسباب اللعثمة المفاجئة عند الأطفال والتي قد تزيد مع مرور الزمن لذا يجب معرفة طريقة التعامل مع الأطفال المتلعثمين .بشكل جيد والتي سنذكرها لاحقاً.

علاج التأتأة المفاجئة 

يتم علاج التأتأة المفاجئة عند الأطفال و الكبار  حسب سبب كل منها فقد يكون العلاج كالتالي:

العلاج النفسي

كثيرا ما يكون المصاب بالتأتأة يعاني من حالة من الرهاب الاجتماعي تؤثر على قدرته على التعبير عن نفسه وذاته، لذا يكون مريض التاتاه في حاجة ماسة الى زيارة الطبيب النفسي من أجل علاج الخوف المجتمعي والقلق وتجنب مواقف الكلام بشكل عام.

يقوم الطبيب النفسي بتعريض المريض لمواقف الكلام المختلفة لتهيئة الدماغ على مواجهة تلك المواقف بشكل صحيح والتغلب عليها حتى يتمكن من التحدث بطلاقة بعد التدرب لفترة جيدة تفيد في علاج اللجلجة المفاجئة.

العلاج بالتخاطب 

يفيد أخصائي التخاطب كثيرا في اعداد وتهيئة أعضاء النطق لدى الأطفال أو الكبار المصابين بأي نوع من أنواع التأتأة، حيث يستطيع أخصائي التخاطب تدريب المصاب على طرق تحدث مختلفة مثل التنفس الباطني أو استخدام بعض التطبيقات الحديثة في الكلام لخداع المخ حتى يبعد عنه التفكير في التلعثم وبالتالي يتمكن من الكلام بشكل جيد.

و تعتبر خطوة أخصائي التخاطب والطبيب النفسي هما الأساس في رحلة علاج التأتأة المفاجئة.

العلاج بالأدوية 

يمكن أن يستخدم الطبيب النفسي بعض الادوية والاعشاب الطبيعية التي تساعد في تهدئة و علاج المريض وزيادة هرمونات السعادة في المخ مثل السرتونين والدوبامين وهو ما يقلل من الكثير من أعراض التأتأة في الحديث، ولكن ينصح بعدم تناول تلك الأدوية النفسية الا تحت اشراف ومتابعة الطبيب.

زيارة طبيب المخ والأعصاب

بعض الحالات التي تصاب بالتأتأة بعد حادث أليم سبب جروج بالمخ أدت الى تلك التأتأة، عليهم زيارة طبيب المخ والأعصاب لمعرفة مدى سلامة أعضاء النطق من عدمه عن طريق عمل الاشعات اللازمة، وقد يطلب الطبيب عمل عملية جراحية من أجل علاج المريص يعود بعدها بصحة جيدة بأمر الله.

بعض النصائح الفعّالة للتعامل مع الأطفال المتلعثمين

  • عليك معرفة أن ابنك سليم ذهنياً تماماً وأن كل مشكلة الطفل تكمن فقط في التلعثم أثناء التعبير عما يدور بداخله.
  • استمع الى الطفل بانصات دائم ولا تظهر أي من علامات الضيق والضجر عند سماعه وهو يتحدث لأن الأطفال يكتسبوا ثقتهم من الأهل.
  • شجع الطفل باستمرار، فتلك الطريقة تُعد من أفضل الطرق للتخلص من مشكلة واضطراب التأتأة عند الأطفال حيث يزيد ذلك من احترام الطفل لنفسه وذاته.
  • اذهب مع الطفل الى مدرسته وادفع عنه حالات التنمر التي قد يتعرض لها فهي خطر كبير قد يضر طفلك ضررا طويل الأمد.
  • احضن طفلك دائماً واجعله يشعر بالحب والأمان بشكل دائم فبهما يتمكن الأطفال من التحليق بسعادة.
  • ساعد ابنك في حفظ القران فهو فيه شفاء الصدور وراحة الأعصاب، وهو من أحد أهم طرق وأسرار التخلص من التلعثم أو التأتأة المفاجئة.

بعض الأسئلة الشائعة عن التلعثم عند الاطفال و الكبار

هل التأتأة مرض نفسي؟

قد تكون اضطراب التأتأة أو التلعثم عند الاطفال نتيجة اسباب نفسية بدأت في مرحلة ما من الطفولة سببت وجود تلك المشكلة، وقد تكون تلك المشاكل النفسية هي فقدان أحد الأباء أو التعرض للعنف الأسري منذ الصغر، لذا فنعم التأتأة عند الأطفال قد تكون مرض نفسي.

متى تظهر التاتاه؟

تظهر التأتأة غالباً بعد سن خمس سنوات يبدأ فيها الطفل في تكرار الكلمات والتحدث بصورة غريبة يلاحظها أولياء الأمور نظراً للصعوبة الكبيرة التي يلقاها الطفل الذي يعاني من التأتأة هو يتحدث ببطء شديد.

ما سبب التلعثم المفاجئ عند الأطفال؟

عرفنا من التأتأة المفاجئة وأسبابها عند الاطفال أنها تكون أسباب جينية أو وراثية أو بيئية، تؤدي الى اصابة الطفل بمشاكل النطق المفاجئة.

هل التأتأة عين؟

لاحظنا في الآونة الأخيرة ربط الناس اضطراب التأتأة المفاجئة في الكلام عند الأطفال بالحسد والعين وهو شئ خاطئ، فاعلم تماماً أن التأتأة اضطراب نفسي كأي اضطراب اخر لا علاقة له بالحسد والعين، ولكن لا مانع من أن نقرأ على أبنائنا و الأطفال الرقية الشرعية باستمرار للتخلص من اَثار الحسد التي تؤثر بالسلب على الطفل بالتأكيد. 

في نهاية مقال اضطراب التأتأة المفاجئة عند الكبار و الاطفال عليك التعرف على: 

  •  تحدث التأتأة المفاجئة نتيجة عدة أسباب.
  •  يعد التوتر هو أكثر الأسباب شيوعا لحدوث التأتأة المفاجئة.
  •  جلطات المخ تسبب تلعثما في الكلام بالإضافة إلى العديد من الأعراض الأخرى مثل ضعف الأطراف وغيرها.
  •  تسبب أورام المخ التي تؤثر على مراكز الكلام بالمخ عديد من الأعراض التي تتضمن التلعثم المفاجئ.
  •  يمكن أن يحدث التلعثم بسبب خلل في التواصل العصبي بين المخ وكافة أجواء الجسم.
  •  تسبب بعض الأدوية حدوث التأتأة المفاجئة مثل مضادات الاكتئاب ومضادات التشنجات.
  • تحدث التأتأة عند الأطفال نتيجة أسباب وراثية أو جينية أو بيئية.
  • تتعدد أعراض التأتأة المفاجئة عند الاطفال والكبار وأبرزها هو عدم القدرة على تدفق الكلمات بشكل سلس.
  • يمكن علاج التأتأة المفاجئة بوجود علاج نفسي، علاج تخاطبي، علاج دوائي بالاضافة الى امكانية زيارة طبيب المخ والأعصاب من أجل علاج التأتأة.
 وبذلك نكون قد تحدثنا في هذا المقال عن كل التفاصيل حو التأتأة المفاجئة وكيفية علاج التلعثم و مشاكل التحدث والأعراض والأسباب بالتفصيل.

المصادر:

google-playkhamsatmostaqltradent