اكتشف علاج التأتأة عند الكبار بالقرآن الكريم

 علاج التأتأة عند الكبار بالقرآن! 

"بحثت مرارا وتكرارا عن علاج التأتأة ولم أجد ما يفيدني بشكل عملي، وفي خلال الرحلة وجدت من يتكلم عن دور القرآن في علاج التلعثم، فأريد أن أعرف الكيفية" 


أعرف أن هذا ما يدور في عقلك الآن، لذا جئنا لك بهذا المقال الوافي لنتحدث عن علاج التأتأة عند الكبار بالقرآن.

علاج التأتأة عند الكبار بالقران

علاج التأتأة عند الكبار بالقرآن

قبل أن نتعرف على هذا الأمر تعال معي نتعرف سويا في نبذة سريعة عن التلعثم وتأثيره على الانسان نفسيا وحياتيا.

ما هي التأتأة ومتى نقول أنك مصاب بالتلعثم؟ 

التأتأة هي عدم قدرة الفرد على الكلام بانسيابية وطلاقة، ولكن يتخلل الكلام بعض التكرارت مثل قول أأأأأأ قبل بداية الجملة.

ويظهر على المتلعثم عديد من الأعراض أثناء الكلام وهي: 

  •  تكرار بدايات الكلمات والجمل.
  •  تشنج الوجه والفك.
  •  رعشة العينين.
  •  رعشة اليدين والقدمين أثناء الكلام.


ولا نغفل أن المتلعثم يعاني من العديد من الأمراض النفسية المصاحبة للتلعثم مثل:

  1.  الرهاب الاجتماعي والرغبة في الانعزال عن الناس.
  2.  الخوف الشديد من أي حدث جديد في حياته.
  3.  تجنب مواقف الكلام بشكل عام.
  4.  فقدان الثقة بالنفس بشكل كبير.
  5.  عدم تقدير الذات وفقدان الاحساس بالقيمة.


هذه لمحة بسيطة عن التلعثم وبعض الأعراض والمشاكل التي يعاني منها المتلعثم، تعال بنا الآن لنتحدث قليلا عن الحل بشكل مفصل.

خطوات عملية نحو علاج التأتأة

علاج التأتأة عند الكبار بالقران


• حب نفسك:

مبدأيا عليك أن تعي تماما أن الله خلقك بابتلاء التلعثم وسيظل معك طيلة حياتك، وما يمكن أن تفعله هو اتخاذ خطوات نحو التحكم في التأتأة حتى لا تمثل عائقا أمام طموحاتك، لذا عليك العلم تماما أنه تحكم وليس علاج.


وقبل بداية رحلة العلاج فعليك أن تحب نفسك كما خلقك الله وتعترف أمام العالم أنك متلعثما، فإذا تقبلت نفسك سيتقبلك الجميع لا محالة.

• اذهب إلى الطبيب النفسي:

لا شك أن كل متلعثم يعاني من أمراض نفسية تزيد من حدة تلعثمه وتشعره بعدم الرغبة في مواصلة الحياة بهذا الشكل.


لذا خطوة الذهاب إلى الطبيب النفسي هي أهم خطوة في علاج التأتأة عند الكبار، فإذا تخلصت من الرهاب والخوف والانطوائية سوف تنطلق في رحلة الحياة بكل قوة.


وعليك العلم تماما أن تلك الخطوة تحتاج إلى صبر شديد فلا تستعجل التحسن، واستمر مع الطبيب النفسي حتى يقول لك أنت بخير الآن.

• استعن بأخصائي تخاطب جيد:

لا نستطيع أن نغفل دور أخصائي التخاطب في إعادة برمجة عقل المتلعثم، كما سيساعدك على تنظيم النفس بطريقة صحيحة فدور أخصائي التخاطب أساسي في رحلة علاج التأتأة.

• استعن بالقرآن الكريم في رحلتك: 

علاج التأتأة عند الكبار بالقرآن من أهم الخطوات في رحلة علاج التأتأة.

ذكر الله تعالى في كتابه العزيز التأتأة التي كانت تصيب سيدنا موسى فقد قال الله تعالى على لسان موسى " ويضيق صدري ولا ينطلق لساني" وهذا دليل كامل على أن موسى- عليه السلام- كان يعاني من التلعثم، فضيق الصدر وعدم طلاقة اللسان هو ما يشعر به كل متلعثم.


وأوجد القرآن الحل أيضا على لسان موسى حينما دعا ربه قائلا" رب اشرح لي صدري ويسر لي أمري واحلل عقدة من لساني يفقهوا قولي" فداوم على هذا الدعاء يكن لك الخير الكثير باذن الله.


وعن تجربة الكثيرين فإن الانتظام على قراءة القرآن بشكل يومي وبصوت عالي له دور سحري في رحلة التحكم بالتأتأة، هذا كل ما يمكننا أن نتحدث عنه في علاج التأتأة عند الكبار بالقرآن.

• استعن بأقرب الناس إليك في رحلتك: 

معظم عناء للمتلعثمين يرجع إلى إحساسهم بالوحدة وأنه لا يوجد من يشعر بهم في تلك الحياة.


لذا لا تترك نفسك لهذا الاحساس وشارك أقرب الناس إليك ما تشعر به وأشكرهم معك في رحلتك فكل طريق يحتاج إلى رفيق.

في نهاية مقال علاج التأتأة عند الكبار بالقرآن عليك معرفة خطوات علاج التأتأة باختصار: 

  1.  تقبل نفسك أولا يتقبلك الناس.
  2.  اذهب إلى الطبيب النفسي على الفور.
  3.  استعن بأخصائي تخاطب.
  4. داوم على قراءة القرآن واظفر ببركته وفصاحته.
  5. شارك أقرب الناس إليك احساسك.


google-playkhamsatmostaqltradent