اكتشف علاج القولون العصبي نهائيًا وحسن حياتك الآن!

يعتبر القولون العصبي من أكثر الأمراض انتشارًا، خاصة في الآونة الأخيرة، وعادة ما يبحث الأشخاص عن طرق سريعة تخلصهم من هذا الألم، لذلك سنقوم في مقال اليوم بالبحث عن أسرع الطرق التي تساعد في علاج القولون العصبي نهائيًا.
علاج القولون العصبي نهائيًا

القولون العصبي

خلق الله الإنسان كتلة واحدة غير متجزئ، فبالرغم من تعدد الأجهزة العضوية داخل الجسم؛ إلا أن جميعها تعمل بشكل متكامل ومترابط، وخلق الجهاز العصبي كرئيس ومسؤول عن هذه الأعضاء، لذلك فإن أي ضرر يصيب الجهاز العصبي يؤثر مباشرة على صحة الجسم العامة.

إن الاكتئاب والتوتر من أكثر أعداء القولون، حيث تعتبر الأمعاء شديدة الحساسية للردود الانفعالية، وعليه فإن المريض سيعاني من آلام شديدة.

عند خضوع مرضى القولون العصبي لفحوصات الجهاز الهضمي الوظيفية، سينبهر المريض أن جميع النتائج سليمة، وهذا يعني أن الأعراض لا تُظهر أي اضطرابات بيوكيميائية عند المريض.

بالرغم من جميع المعلومات التي ذكرناها سابقًا؛ إلا أنه لم يثبت أي دليل علمي وجود أي ارتباط بين الحالة النفسية وتهيج القولون.
وقبل أن نتحدث عن علاج القولون العصبي نهائيًا دعونا نتعرف على أعراض المرض وأسبابه.

ما هي أعراض القولون العصبي؟

يصاب المريض الذي يعاني من القولون العصبي باضطرابات هضمية وخيمة تؤثر بشكل سلبي على حركة الأمعاء الغليظة، وتسبب تغيرًا في طبيعة المعدة، وتزيد عادة ًمن نسبة حموضتها حيث يصبح المريض في حالة عدم ارتياح معدي ومعوي.

تختلف المدة وشدة الأعراض من مريض لآخر، ولكن إن عانيت من أعراض الكولون العصبي 3 مرات في الشهر، فهذا يدل حتمًا على إصابتك بالقولون العصبي.

من الشائع أن القولون العصبي هو المسبب لسرطان الأمعاء، ولكن تم نفي ذلك علميًا بل بيّن الأطباء أن سرطان الأمعاء يزيد من شدة أعراض القولون العصبي.

إن الشخص المصاب بالقولون العصبي يعاني من تغير نظام الحياة خاصة في فترة اشتداد الأعراض، وهذا ما يؤثر سلبًا على صحته النفسية.
اكتشف أعراض القولون العصبي النفسية وطرق الوقاية المختلفة 

ما هي وظيفة القولون؟

  1. يعمل القولون على تكوين البراز وتبطين العضلات التي تساعد على إخراجه من الجسم.
  2. يقوم القولون بسحب الماء، والعناصر الغذائية، والأملاح من فضلات الجسم، وبهذا يتشكل البراز الصلب.
  3. يتضمن القولون على العديد من البكتيريا النافعة التي يُعتبر وجودها ضروريًا من أجل سير العملية الهضمية على نحوها الصحيح.

أسباب الإصابة بالقولون العصبي

علاج القولون العصبي نهائيًا

1- تغير في كيميائية الأمعاء:

 كما ذكرنا أن الأمعاء تحتوي بشكل طبيعي على بكتيريا نافعة توجد ضمنها، بالإضافة لاحتوائها على بعض أنواع الفطريات والفيروسات، لذلك فإن أي تغير فيها يؤثر بشكل ملحوظ على صحة الجهاز الهضمي، لذلك فإن الميكروبات عند مرضى القولون العصبي تختلف بشكل ملحوظ عن الأصحاء.

2- الضغوطات: 

يمر الإنسان في حياته بفترات عصيبة، وكلما كانت هذه الضغوطات في فترة عمرية صغيرة أثرت سلبًا على صحة الجسم، لذلك فالأطفال الذي يتعرضون لضغط نفسي هم أكثر عرضة للإصابة بالقولون العصبي مستقبلًا، وتعد الضغوطات من أهم العوامل التي يجب وضعها في الاعتبار في موضوع علاج القولون العصبي نهائيًا.

3- عدوى بكتيريا:

 إن التهاب المعدة والأمعاء الذي ينتج عنه إسهال شديد هو من أحد مسببات القولون العصبي ويعود ذلك إلى وجود كمية أكبر من البكتيريا في الأمعاء، مما يجعلها ضارة بدلًا من نافعة، كما أنه من الممكن أن يكون فيروسي وليس بكتيري.

4- الجهاز العصبي:

 يوجد ترابط كبير بين الجهاز الهضمي والجهاز العصبي، ويعود سبب هذا الترابط إلى كثرة الخلايا العصبية الموجودة في الأمعاء، لذلك من الراجح أن تكون الاضطرابات الهضمية وكثرة الغازات في البطن ناتجة عن اضطرابات نفسية وعصبية يمر بها الإنسان، وتتمثل الاضطرابات الهضمية هنا بإسهال شديد وألم مزمن في البطن.

5- اضطرابات عضلية:

 إن جدار الأمعاء مبطن بشكل كامل بالعضلات، وهي المسؤولة عن تحريك الفضلات إلى الشرج، ولكن أي تغير في حركة هذه العضلات يؤثر على صحة الأمعاء، حيث إن الحركة الزائدة تسبب احتباس الغازات وألم في البطن، والبطء في حركتها يؤدي إلى خروج براز صلب مؤلم.

ما هي أعراض التهاب القولون العصبي؟

تتعدد أعراض التهاب القولون العصبي وتختلف من شخص لآخر، ولكن أكثر الأعراض شيوعًا هي:

1. تغيير في حركة الأمعاء:

 والمقصود في حركة الأمعاء هنا هو طبيعة البراز، أي أن يصاب الشخص بإسهال أو إمساك.

عادةً ما يصاب مريض القولون العصبي بإمساك شديد يسبب له ألم شديد في أثناء التبرز، ولكن في حالات أخرى قد يعاني الشخص من إسهال متكرر أثناء ساعات النهار الأولى، أو بعد تناول وجبات الطعام، وفي كلتي الحالتين يعتبر الأمر مُربكًا ومزعجًا للمريض.

2. الغازات:

 تتشكل الغازات داخل الأمعاء نتيجة لتراكم الهواء فيها، حيث يعتبر وجود الغازات أمرًا طبيعيًا إذا لم يسبب أي إزعاج للشخص، ولكن في حال أصبحت الغازات محبوسة وكثيرة تسبب انتفاخ البطن للمريض مع سماعه لصوت قرقعة داخل بطنه ناتجة عن حركة الغازات فيها.

ينصح المريض في هذه الحالة بالاستلقاء ووضع بعض الماء الساخن على بطنه كي يخفف من هذه الغازات.

3. ألم في البطن: 

إن من أكثر الأعراض شيوعًا هي إصابة المريض بألم في البطن ينتج هذا الألم نتيجة لتشنج الأمعاء بعد وجبات الطعام، يجب على المريض الاسترخاء وعدم التوتر لأن العامل النفسي السيء سيزيد الأمر سوءًا.

علاج القولون العصبي نهائيًا

علاج القولون العصبي نهائيًا

لا بدّ أن إصابتك بالقولون العصبي سببت لك الكثير من العوائق وأفسدت عليك الكثير من المناسبات العائلية، لذلك لا بد لك من اتباعك التعليمات التالية التي تعتبر الحل لعلاج القولون العصبي نهائيًا.

1. تناول الألياف:

 يحتاج جسم الإنسان إلى 25 غرام من الألياف الطبيعية يوميًا كي يحافظ على صحة الجهاز الهضمي، حيث تساعد الألياف على تسهيل حركة الأمعاء والتخلص من الغازات والتقليل من تصلب البراز.

2. تجنب السكريات الصناعية:

 تتواجد السكريات المصنعة بشكل كبير في الأطعمة المعلبة، مثل السكرين، والأسبرتام وإيزوملتوز، جميع هذه السكريات لا يتم تحليلها في الأمعاء، وبالتالي تسبب تجمع الغازات وانتفاخ الأمعاء.

3. فيتامين د:

 أثبت العديد من الدراسات الحديثة أن نقص فيتامين د هو أحد أسباب الإصابة بالقولون العصبي، لذلك فإن كنت مصابًا بالقولون العصبي عليك إجراء فحص دموي لمعرفة نسبة فيتامين د في الجسم.

4. التقليل من الفودماب:

 إن التقليل من الفودماب الموجود في السكريات الثنائية، والسكريات المخمرة سيكون له أثر ملحوظ في التقليل من أعراض القولون العصبي، لذلك عليك البدء بالبحث عن الأطعمة التي تحتوي على هذه المكونات والبدء بالتقليل منها.

5. التخفيف من التوتر والغضب:

 لقد بينّا أثر التوتر على صحة القولون لذلك فإن كنت تعاني من نوبات قولون عصبي شديدة اعلم أن أول مسبب عليك التفكير به هو القلق، والتوتر، لذلك يجدر بك البحث عن طريقة تساعدك في التخلص من الضغوطات النفسية، كما عليك محاولة السيطرة على نفسك، وتمالك أعصابك كي تحافظ على صحتك.

6. ممارسة الرياضة:

 إن ممارستك للرياضة لها العديد من الجوانب النفسية، فعلاوة على كونها تساعد في تسهيل حركة الأمعاء، والتخلص من الغازات؛ إلا أنها أيضًا تخفف من الضغط النفسي، والتوتر، وبالتالي فإنها تساعد على التخفيف من خطر الإصابة بنوبة قولون عصبي جديدة.

لقد بينّا في مقالنا اليوم طرق علاج القولون العصبي نهائيًا، ووضحنا أهم الأسباب التي تؤدي للإصابة به، ونظرًا لكون العامل النفسي هو العامل الأول، لذلك عليك تجنب التوتر والغضب كي تنعم بصحة جسدية ونفسية، دمتم بخير.
بقلم سمية محمد 
google-playkhamsatmostaqltradent