تعرف على أعراض المرارة النفسية وكيفية تجنبها الآن

أعراض المرارة النفسية متعددة، وقد يتعجب البعض عند معرفة وجود رابط ما بين الحالة النفسية للفرد وإصابته بالمرارة، أو معرفة أثر التهابات المرارة على الحالة النفسية للشخص، ولكن من خلال هذا المقال نعرض الرابط بينهما، بالإضافة إلى أهم أعراض المرارة الجسدية، وطرق الوقاية منها. إليكم التفاصيل.
 
أعراض المرارة النفسية

ما هي المرارة

قبل البدء في التعرف على أعراض المرارة النفسية ننوه إلى أن المرارة هي عبارة عن عضو يتسم بشكله الكمثري، ويوجد أسفل الكبد في الناحية اليمنى من البطن تحديدًا.

والمرارة هي العضو المسؤول عن استقبال العصارة الصفراوية من الكبد وتخزينها لتدفعها على الطعام داخل الأمعاء الدقيقة.

ومن الجدير بالذكر أن المهمة الأولى والرئيسية للمرارة تتمثل في هضم الدهون عقب تناول الطعام.

ما علاقة أمراض المرارة بالنفسية؟

لعلك تلاحظ أنه في الوقت الحالي صارت الضغوطات النفسية والإجهاد المستمر من العوامل المرتبطة بالعديد من الأمراض الجسمانية.

وقد أشارت الأبحاث إلى أن السمات الفسيولوجية للجسد قد تختلف وفقًا لنمط ردود الفعل التي تنجم عن الفرد تجاه المؤثرات الخارجية.

وقد نوهت إلى وجود صلة ازدواجية ما بين الإصابة بالمرارة والحالة النفسية للفرد، إذ نجد أن الحالة النفسية مرتبطة ارتباطًا وثيقًا بالإصابة بأمراض المرارة.

الصفات النفسية لمرضى المرارة

قد أشارت دراسات أخرى إلى وجود بعض الصفات النفسية المشتركة لمعظم مرضى المرارة، والتي تتضمن ما يلي:
  1.  الالتزام بالمسؤولية وعدم التهاون في العمل.
  2.  التضحية من أجل الآخرين على حساب الذات.
  3.  عدم التنازل عن الوصول إلى القمة.
  4.  رفض الضعف أو الخمول.
  5.  إنكار الاحتياجات الفردية في سبيل تلبية الاحتياجات الجماعية.
  6.  التاريخ النفسي بصراعات مع الأهل أو توقعاتهم المفرطة في أبنائهم وانتظار النجاح الدائم منهم.
  7.  الميل إلى العمل لصالح الآخرين، والتضحية والإيثار والرحمة تجاههم على حساب أنفسهم.
  8.  الإصابة بالقلق والتوتر.

أعراض المرارة النفسية

تتضمن أعراض المرارة النفسية كل ما يلي:
  •  الإجهاد دون مبرر.
  •  سرعة الانفعال والتوتر.
  •  العصبية الزائدة.
  •  فقدان القدرة على التركيز.
  •  العجز عن النوم ليلًا.

أعراض المرارة الجسدية

في ضوء الحديث حول أعراض المرارة النفسية، نشير فيما يلي إلى أهم أعراض المرارة التي تستدعي زيارة الطبيب، وهي:
  •  الغثيان والتقيؤ.
  •  ألم مستمر في المعدة، وفي الجانب العلوي منها تحديدًا.
  •  ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  •  القشعريرة.
  •  الإصابة باليرقان " اصفرار لون الجلد والعينين".
  •  خروج بول بلون مقارب للون الشاي.
  •  خروج براز ذو لون فاتح.
  •  الإنهاك المستمر.
  •  الحكة.
  •  انتفاخ المعدة.
  •  التعرق.
  •  انخفاض الشهية.

طرق تشخيص التهابات المرارة

  1.  الاختبار الجسدي: إذ يقوم الطبيب بالتعرف على مكان الألم وتحديده بدقة، لمعرفة ما إذا كان سبب الألم هو المرارة أو غير ذلك.
  2.  الأشعة فوق الصوتية، للتيقن من صحة الفحص الجسدي.
  3.  صورة دم كاملة " CBC".
  4.  أشعة الرنين المغناطيسي: لتصوير المرارة والقناة الصفراوية.
  5.  أشعة الصبغة، بهدف فحص البنكرياس والمرارة.

مضاعفات التهابات المرارة

  •  احتباس العصارة الصفراوية وتراكمها في المرارة، مما قد يتسبب في الإصابة بعدوى.
  •  قد تتضخم المرارة وتنفجر، وقد يؤدي تمزقها إلى الوفاة.

نصائح لتجنب التهابات المرارة

أعراض المرارة النفسية
وفيما يتعلق بموضوعنا حول أعراض المرارة النفسية، نذكر لكم فيما يلي أهم النصائح للوقاية منها:
  1.  تجنب الإفراط في تناول الوجبات الدهنية والدسمة.
  2.  تناول الخضروات والفواكه بكثرة.
  3.  تناول الأعشاب المهدئة للأعصاب، مثل الزنجبيل والشاي الأخضر والبابونج والماكا واليانسون والنعناع.
  4.  تناول المياه بكميات كافية خلال اليوم.

وختامًا وبعد أن تعرفنا على أعراض المرارة النفسية ننوه إلى أن حالتك النفسية والجسدية يترابطان معًا ويؤثران على صحتك بالسلب أو الإيجاب، ومن هذا المنطلق نوصي بألا تهمل أيًا من الجانبين، لتحمي نفسك من الأمراض المختلفة، ومن بينها التهابات المرارة.


google-playkhamsatmostaqltradent