هل أنت مصاب فوبيا الطيران؟ تعرف على أعراضها وطرق علاجها..

 فوبيا الطيران هي احدى أنواع الفوبيا الشائعة في العالم. لقد أشارت الإحصائيات إلى أن هذا النوع من الفوبيا يعاني منه حوالي 25 مليون شخص بالغ في الولايات المتحدة الأمريكية، إلى جانب ملايين المصابين به في مختلف أنحاء العالم. يُعد هذا النوع من الرهاب من الأنواع التي تسبب العديد من الأمراض الجسدية والنفسية للمصاب، لذلك نعرض من خلال موقعنا أعراض هذا النوع من الفوبيا، أسباب الإصابة به، وأفضل الطرق التي يُنصح بإتباعها لعلاج فوبيا الطيران.

فوبيا الطيران Aerophobia

تشير فوبيا الطيران إلى شعور الخوف المفرط عند ركوب الطائرة أو عند رؤية صورة لها، وهو مرض نفسي شائع في العديد من دول العالم يؤثر سلبًا على المصاب في العديد من جوانب حياته. لذلك اهتم الأطباء النفسيون بالبحث حول هذا النوع من الفوبيا للوصول إلى أفضل الطرق التي تساعد في علاجه نهائيًا.

لقد أكدت الإحصائيات التي تم القيام بها حول هذا النوع من الرهاب على أن عدد المصابين بهذا النوع من الفوبيا يُقدر حوالي ما بين 2.5% إلى 40% من الأشخاص الذين يعانون من القلق الشديد عند السفر باستخدام وسائل النقل الجوي. بالرغم من أن الدراسات الحديثة قد أكدت على أن هذا النوع من النقل هو الأكثر أمانًا للسفر من بلد إلى آخر.

فوبيا الطيران

كيف أعرف أني مصاب بفوبيا الطيران؟

يظهر على مصاب رهاب الطيران مجموعة من الأعراض النفسية والجسدية التي تتشابه كثيرًا مع أعراض أنواع أخرى من الفوبيا مثل فوبيا الموت و فوبيا الحب و فوبيا البحر و فوبيا الثقوب وغيرها. يمكن تلخيص تلك الأعراض على النحو التالي:

الأعراض الجسدية

عندما يكون الشخص مُصابًا برهاب الطيران؛ تظهر عليه مجموعة من الأعراض الجسدية التي تؤكد على ضرورة ذهابه للطبيب المختص لتلقّي العلاج المناسب؛ ومن أبرز تلك الأعراض ما يلي:

  • ضيق في التنفس.
  • زيادة سرعة نبضات القلب.
  • الاختناق.
  • الغثيان.
  • ألم في الرأس.
  • جفاف الفم.
  • التهاب الجلد.
  • اضطرابات الجهاز الهضمي.
  • التعرق.
  • الارتباك.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • أمراض القلب.
  • يمكن أن يصل الأمر إلى الإغماء.

الأعراض النفسية

هناك عدد من الأعراض النفسية التي تظهر عند إصابة الشخص برهاب الطيران، ويمكن تلخيص تلك الأعراض على النحو التالي:
  • الخوف المفرط عند إقلاع أو هبوط الطائرة أو إغلاق باب الطائرة.
  • القلق الشديد عند التواجد على متن طائرة.
  • نوبات الهلع.
  • الانزعاج كثيرًا عند سماع قصص عن طائرات أوغيرها من أنواع النقل الجوي بالرغم من كونه أكثر أنواع النقل أمانًا وفقًا للإحصائيات التي تم القيام بها حول هذا الموضوع.

هل رهاب الطيران مرض شائع؟

لقد أكدت الدراسات الحديثة على أن رهاب الطيران هو مرض شائع في مختلف أنحاء العالم حيث تصل نسبة الإصابة به إلى حوالي 40% من الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات القلق. كما أكدت الإحصائيات التي تم القيام بها في الولايات المتحدة الأمريكية على أن عدد المصابين قد وصل إلى ما يقرب من 25 مليون شخص من البالغين.
فوبيا الطيران

من هم الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة برهاب الطيران؟

أشار الأطباء النفسيون إلى أن الأشخاص التي تتراوح أعمارهم ما بين 17 إلى 34 عاما هم الأكثر عرضة للإصابة بهذا النوع من الفوبيا. كما أكدت الدراسات الحديثة على أن الأشخاص الذين ينتظرون حدوث حدث ما يؤثر على مسيرة حياتهم مثل التخرج من الجامعة أو الزواج أو انتظار مولود جديد هم أيضًا أكثر عرضة للإصابة برهاب الطيران.

أسباب رهاب الطيران

هناك مجموعة من الأسباب التي تساعد على إصابة الشخص بهذا النوع من الفوبيا، ويمكن تلخيص تلك الأسباب في النقاط الآتية:
  • تعرض الشخص لتجربة سابقة سيئة عن السفر باستخدام الطائرة.
  • وفاة أحد الأشخاص المقربين عند سفره بإستخدام أحد وسائل النقل الجوي.
  • أن يعاني الشخص من فوبيا المرتفعات.
  • إذا كان الشخص مصابًا بمرض الرهاب الاجتماعي الذي يتسبب في خوفه من التعامل مع الغرباء.
  • أن يكون الشخص لديه مشاكل صحية تظهر عند تواجده على متن طائرة مثل مشاكل الجيوب الأنفية أو الشعور بالدوار أو ألم في الرأس عند الطيران.

كيف يمكن التخلص من فوبيا الطيران؟

أكد الأطباء النفسيون على أن العلاج النفسي هو أكثر أنواع العلاج فاعلية لعلاج الفوبيا بمختلف أنواعها، لذلك يُفضل علاج مصاب فوبيا الطيران باستخدام إحدى الطرق العلاجية الآتية:

العلاج السلوكي المعرفي

يُعد هذا النوع من العلاج من أفضل طرق علاج الفوبيا؛ حيث يعتمد المعالج على معرفة المخاوف التي يعاني منها المريض، ثم يحاول تغيير نمط تفكيره للتخلص من الأفكار السلبية الخاصة بها، وكذلك لتشجيعه على مواجهتها والتخلص منها.

تقنيات الإسترخاء

إن شعور المصاب بالقلق والتوتر هو السبب الرئيسي في زيادة انفعالاته تجاه مخاوفه، لذلك يتم الاعتماد على تقنيات الاسترخاء للتخلص من شعور القلق والخوف الشديد الذي يعاني منه مصاب فوبيا الطيران، وبالتالي يتمكن من التعامل مع مخاوفه بصورة طبيعية. تتمثل تقنيات الإسترخاء في تقنية التنفس العميق وممارسة اليوجا وغيرها من الأمور المماثلة.
وبذلك نكون قد وصلنا إلى ختام هذا المقال بعد أن تعرفنا على فوبيا الطيران، أعراضها، أسباب الإصابة بها، الفئات الأكثر عرضة للإصابة بها، وأفضل الطرق التي يمكن إتباعها وفقًا لحالة المريض للتخلص منها نهائيًا.

المصادر

google-playkhamsatmostaqltradent