اكتشف أهم أعراض فوبيا تكرار الكلام وطرق علاجها

 فوبيا تكرار الكلام؛ ذلك المرض الذي يؤثر على ملايين الأشخاص في مختلف أنحاء العالم، لكنه في الوقت ذاته لا يشكل خطرًا على الحالة الصحية لكونه مرض غير مزمن يمكن التغلب عليه. من خلال موقعنا؛ نقدم تعريفًا شاملًا لهذا النوع من الفوبيا، الأعراض المصاحبة له، أسباب الغصابة به، طرق تشخيصه، الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة به، وأفضل الطرق العلاجية التي يُنصح بإتباعها للتخلص من فوبيا تكرار الكلام.

فوبيا تكرار الكلام Glossophobia

إن الشعور بالخوف والتوتر عند التحدث أمام العامة هو شعور طبيعي، لكن يتحول هذا الشعور إلى مرض عندما يفقد الشخص القدرة على السيطرة على أعصابه عندما يتحدث أمام الآخرين خاصة إن لم يكن هناك داعي لهذا الشعور.

يشير مفهوم فوبيا تكرار الكلام إلى الخوف عند التحدث علنًا أمام مجموعة من الناس أو الشعور بالتوتر المفرط عند التحدث أمام الجمهور. يصاحب ذلك الشعور ظهور مجموعة من الأعراض النفسية والجسدية مثل الغثيان والدوخة وغيرها من الأعراض التي يصعب السيطرة عليها.

فوبيا تكرار الكلام

أعراض رهاب تكرار الكلام

يصاحب مرض رهاب تكرار الكلام مجموعة من الأعراض التي يجب عند ظهورها زيارة الطبيب المختص لتلقي العلاج المناسب للتخلص من هذا المرض نهائيًا. يمكن تلخيص تلك الأعراض على النحو التالي:

الأعراض النفسية

تظهر على مرضى رهاب تكرار الكلام مجموعة من الأعراض النفسية؛ وهي كالآتي:

  • الخوف المفرط عند التحدث أمام جماهير كبيرة.
  • التوتر الشديد عند التحدث في فصل دراسي أو اجتماع.
  • صعوبة التواصل شفهيًا مع الآخرين لفقدهم القدرة على التعبير عن أفكارهم.
  • الخوف من التقييمات السلبية.
  • تجنب المواقف الاجتماعية التي تحتاج إلى التحدث أمام آخرين سواء كانوا مجموعة صغيرة العدد أو كبيرة العدد.

الأعراض الجسدية

هناك مجموعة من الأعراض الجسدية التي يعاني منها مريض فوبيا تكرار الكلام، وتتشابه تلك الأعراض مع أعراض مرض فوبيا اللمس و فوبيا الحب و فوبيا المرتفعات و فوبيا الموت و غيرها. يمكن تلخيص تلك الأعراض على النحو التالي:

  • التعرق.
  • زيادة سرعة ضربات القلب.
  • جفاف في الفم.
  • الغثيان.
  • ألم في الرأس.
  • الحاجة الشديدة إلى التبول.
  • شد عضلي.
  • صعوبة في التنفس.

أسباب فوبيا تكرار الكلام

يمكن أن يتعرض الشخص للإصابة برهاب تكرار الكلام نتيجة مجموعة من العوامل؛ ومن أبرزها ما يلي:

  • العوامل الوراثية: أن يكون هناك شخص من أقارب المريض مصابًا بهذا النوع من الفوبيا.
  • العوامل البيئية: يُقصد هنا بالعوامل البيئية والديموغرافية التنشئة الاجتماعية والتعليم.
  • التجارب السلبية: يمكن أن يكون الشخص قد تعرض لتجربة سيئة أثناء التحدث أمام الجمهور مثل التعرض للسخرية أو التنمر أو الرفض أثناء إلقاء خطابه.

تشخيص رهاب تكرار الكلام

أكدت الدراسات الحديثة على أن خوف الشخص من التحدث أمام الجمهور هو سمة شائعة لمرض الرهاب الاجتماعي أو اضطراب القلق الاجتماعي. يعتمد أخصائي الصحة العقلية على استخدام الدليل التشخيصي والإحصائي للاضطرابات النفسية DSM-5 لعمل تقييم نفسي للمريض.

من جانب آخر؛ يمكن أن يخضع المريض لفحص جسدي أو عمل اختبارات معملية للكشف عن وجود أي خلل في صحته البدنية والذي أدى بدوره إلى إصابته برهاب تكرار الكلام.

فوبيا تكرار الكلام

من هم الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بهذا المرض؟

لقد أشارت الإحصائيات التي تم القيام بها حول هذا الموضوع إلى أن فوبيا تكرار الكلام هي من أنواع الفوبيا المعروفة والمنتشرة على نطاق واسع في مختلف أنحاء العالم. لقد أبلغ ما يقرب من 75% من إجمالي المصابين عن إصابتهم بالخوف المفرط عند التحدث في الأماكن العامة.

كما أكدت الإحصائيات على أن نسبة إصابة الأطفال بهذا المرض تصل إلى 9% من إجمالي الأطفال في العالم، بينما تصل نسبة البالغين إلى 12%. كذلك نجد أن 20% من إجمالي الأطفال المصابين بالرهاب الاجتماعي يعانون من فوبيا تكرار الكلام.

أكدت الدراسات الحديثة على أن أعراض هذا النوع من الفوبيا تظهر في عمر العاشرة، أي أن الأطفال هم الأكثر عرضة للإصابة بهذا المرض، وتطور أعراض الفوبيا كلما تقدم الشخص في العمر.

علاج فوبيا تكرار الكلام

العلاج النفسي

يُعد العلاج النفسي الاستراتيجية الفعالة التي تساعد على إدارة أعراض القلق التي تظهر على الشخص عند التحدث أمام الجمهور. يعتمد هنا الأخصائي الاجتماعي أو الأخصائي النفسي على السيطرة على الانفعالات الناتجة عن هذا الرهاب، وبالتالي التخلص تدريجيًا من الأعراض المصاحبة له.

العلاج السلوكي المعرفي CBT

يستخدم المعالج العديد من الخيارات التي من شأنها أن تساعد المريض على مواجهة مخاوفه أثناء التحدث أمام الجمهور. تعتمد هذه الطريقة العلاجية على الربط بين الطريقة التي يفكر بها الشخص وسلوكياته ومشاعره للعمل على تصحيح تلك الأفكار للتخلص من مشاعر التوتر والقلق المصاحبة لمرض رهاب تكرار الكلام.

علاج التعرض

يُعد علاج التعرض شكل متخصص من العلاج السلوكي المعرفي. يعتمد هنا المعالج على السماح للمريض بمواجهة مخاوفه بشكل ممنهج حتى يتمكن في النهاية من السيطرة عليها.

وبذلك نكون قد وصلنا إلى ختام هذا المقال بعد أن تعرفنا على فوبيا تكرار الكلام، أسباب الإصابة بها، الأعراض المصاحبة لها، وأفضل الطرق التي يُنصح بإتباعها لعلاجها نهائيًا.

المصادر

healthline

osmosis

psycom

verywellmind

choosingtherapy

virtualspeech

google-playkhamsatmostaqltradent