اكتشف أهم 10 تمارين لعلاج التأتأة عند الكبار

تمارين لعلاج التأتأة عند الكبار، تساعد بشكل كبير في علاج التأتأة عند الاستمرار عليها، وتتلخص التمارين في تمارين تقوية الأعضاء المسئولة عن الكلام مما يساهم ذلك في الشعور بالراحة أثناء الكلام، وهذه الأعضاء هي الرئة والشفاه و الفك والحلق وفيما يلي سنتعرف على تمارين لعلاج التأتأة عند الكبار. 

تمارين لعلاج التأتأة عند الكبار

تمارين لعلاج التأتأة عند الكبار

تعتبر تمارين علاج التأتأة عند الكبار، هي المسئول الأول عن علاجها، ففيها يقوم الشخص بضبط عملية التنفس، وتقوية العضلات المسئولة عن الكلام، مما يساعد ذلك في خروج الجمل والكلمات واضحة وهادئة، وفيما يلي سنتعرف على تمارين لعلاج التأتأة عند الكبار. 

1- تمارين الفكين

وتتمثل تمارين الفكين في فتح الفم أقصى حد، ثم رفع حافة اللسان وكأنها تصل لسقف الحلق، مع البقاء في ذلك الوضع لثواني، ثم إخراج اللسان وكأنه يريد ملامسة الذقن والبقاء على ذلك الوضع لثواني أخرى، مع تكرار ذلك كل ليلة للتخفيف من حدة التأتأة والشفاء منها. 

2- تمارين النفس

تتمثل تمارين التنفس في محاولة التنفس من البطن، أي أخذ نفس عميق عدة مرات وإخراجه ببطء، ويساهم هذا التمرين في علاج التأتأة بشكل كبير، حيث يساعد الشخص على التحكم في النفس أثناء الكلام، حيث أن التنفس السليم يجب أن تصحبه عملية دفع الحجاب الحاجز لأسفل لكي يسمح بدخول أكبر كمية من الهواء، ولهذا يجب التدرب على عملية التنفس كالآتي: 

  • يطلب الأخصائي من المتدرب وضع يده على بطنه. 
  • يطلب منه أخذ نفس عميق، بدون تحريك بطنه. 
  • يقوم بإخراج النفس ببطء من الفم. 

3- تدريبات علاج التلعثم الكلامية

والأسلوب العام لهذه التدريبات يعتمد على التدرج في النطق من أصغر وحدة يستطيع نطقها المتدرب، وزيادة طول هذه الوحدة تدريجيا، حتى الوصول إلى مرحلة جملة متوسطة الطول، ثم إلى جملة طويلة، ثم تعميم ذلك على الحالة العامة للكلام. 

4- تدريبات عامة

أخذ شهيق عميق ثم يطلب الأخصائي من المتدرب نطق الرقم1، مع ملاحظة إخراج الهواء كامل أثناء عملية النطق ثم أخذ شهيق آخر ونطق الرقم 2، وهكذا حتى رقم10. 

تعاد الكلمة التي يتلعثم بها الشخص بعد إخراجه الهواء كله، ثم يأخذ شهيق آخر وينطق الكلمة، وتستمر هذه العملية حتى تنطق الكلمة كاملة .

يتمم التدرج بعد هذه العملية بعد إتقان هذه المرحلة إلى نطق عددين بعد كل نفس، ثم 3 أعداد وهكذا، حتى الوصول إلى 5 أعداد. 

يمكن أن يصاحب التمارين السابقة، التدريب على نطق أناشيد أو أشعار بنفس الطريقة مع زيادة عدد الكلمات في كل مرة، ولكن يفضل أيضا في هذه الحالة الاحتفاظ بإيقاع النص الأًصلي، لأنه يساعد على ضبط الكلام لدى المتدرب. 

ومن تمارين علاج التأتأة عند الكبار قراءة القرآن حيث تعتبر قراءة القرآن من الأشياء الأساسية في علاج التلعثم، حيث أن القرآن يتميز في لغته وقدرته التي وضعها الله-سبحانه وتعالى-بها حيث يستطيع من يقرأ القرآن بالتجويد ضبط مخارج الحروف بطريقة صحيحة. 

5- تصحيح القالب

حيث يعتمد الأخصائي في هذا العلاج على أن يجعل الشخص المصاب بالتلعثم أن يتذكر موقف ما أو حادثة يعتقد أنها هي السبب في عملية التلعثم.

 ويفضل الاسترخاء وإغماض العينين، وإذا لم يتذكر حادثة معينة أو موقف معين يمكنه أن يتخيل موقف أنه وهو صغير يحاول شخص ما منعه من البكاء بالقوة.

يقوم بتثبيت هذا المشهد في ذهنه بالطريقة التي يراها مناسبة ويقول له مثلا أنه أتى من عالم خيالي. 

هذه الطريقة تعتبر واحدة من فنيات تعديل السلوك ومن تمارين لعلاج التأتأة عند الكبار، التي تعتمد على التخيل حيث يتحكم فيها الشخص المصاب بكل ما فيه. 

هذا الموقف موجود بالطبع في أعماق العقل الباطن للشخص المصاب، ومعالجته وهو عاقل يساعده ذلك في التخلص منه.


6- طريقة مد الصوت الثاني

حيث أن التلعثم هو مشكلة في الانتقال من الصوت الأول إلى الصوت الثاني خاصة في الحرف الأول من الكلمة الأولى من الجملة، ولذلك إذا نجح المتدرب في مد الصوت الثاني من الحرف الأول من من الكلمة الأولى من العبارة، فإنه سوف يتغلب على مشكلة التلعثم التي تحدث في بداية الكلام. 

والصوت الثاني هو الحركة الصوتية التي يأخذها الحرف وهي التشكيل أو العلامة الإعرابية، فإذا كان الحرف الأول مفتوح يقوم بوضع ألف ممدودة بعده، وإذا كان مكسور يقو بوضع ياء ممدودة بعده، وإذا كان مضموم يقوم بوضع واو ممدودة بعده. 

7- طريقة الكف

وأيضا من تمارين لعلاج التأتأة عند الكبار طريقة الكف حيث تعتمد هذه الطريقة على جعل التلعثم إراديا وبرغبتك، بل والسخرية منه وبذلك يزيد وعيك للمشكلة وتزيد قدرة تحكمك عليه، وتتولد لديك القدرة على التحكم في مظاهر التلعثم أثناء الكلام.

اقرأ أيضاً علاج التأتأة عند الأطفال بعد الكلام السوي

8- طريقة التباطؤ

وتعتبر هذه الطريقة من أهم تمارين لعلاج التأتأة عند الكبار، حيث تعتمد هذه الطريقة على اعتياد الكلام ببطء والاسترخاء قبل الكلام، وأخذ نفس وراحة بين الكلام، سيمكنك أيضا أن تجعل كلامك عبارة عن جمل بسيطة بعيدا عن إطالة العبارات. 

9- طريقة لا أحد موجود

وتعتمد هذه الطريقة على قراءة القرآن أو قراءة كتاب بصوت عال، وستلاحظ أنك في أغلب الحالات لن تتلعثم، لأنك بهذه الطريقة لا تفكر في كلامك، ولا تخاف من نظرة المستمع إليك. 

10- تقوية الفكين

ويمكن تقوية الفكين من خلال مضغ العلكة أو الخضروات مثل الجزر أو الخيار، ذلك يساعد على تقوية العضلات المسئولة عن الفكين. 

اقرأ أيضاً علاج التلعثم بالقران 

نصائح للتغلب على التأتأة

تمارين لعلاج التأتأة عند الكبار

يمكن الشفاء من التأتأة عند الكبار، وذلك عن طريق اتباع نصائح وتمارين لعلاج التأتأة عند الكبار، وأيضا يجب أن يكون لدى الشخص القوة والعزيمة للشفاء منها. 

  1. الذهاب لأخصائي تخاطب، حيث أن علاج التخاطب يساعدك كثيرا على إبطاء سرعة كلامك، كما يعلمك لاحظة متى تتلعثم، ويمكنك أن تتحدث ببطء. 
  2. الأجهزة الإلكترونية، حيث أنه يوجد العديد من الأجهزة الإلكترونية المتاحة لتعزيز الطلاقة في الكلام، يتطلب الارتجاع السمعي الآجل إبطاء السرعة أثناء الحديث وإلا سيبدو الصوت مشوها عبر الجهاز، وهي طريقة تحاكي حديثك اليومي بطريقة تبدو وكأنك تتحدث ببطء وانسجام مع شخص آخر. 
  3. العلاج المعرفي السلوكي، حيث يمكن لهذا النوع من العلاج النفسي المساعدة في تعلم طرق جديدة للتفكير، والتي يمكنها أن تزيد من التلعثم سوءا، كما يعالج مشكلة الثقة بالنفس والقلق والتوتر المرتبطة بالتلعثم. 
  4. كن واثقا من نفسك ولا تخجل، التلعثم مشكلة كأي مشكلة يمكن أن يمر بها الشخص، ولها العديد من طرق العلاج، ولكن كل هذه الطرق ستبوء بالفشل إذا لم تكن واثقا من نفسك بأنك تستطيع العلاج. 
  5. علاج التلعثم يحتاج إلى الصبر والعزيمة. 
  6. الرغبة في تخطي العقبات تعتبر أثر مهم في تحقيق الإنجازات، فكلما زادت رغبتك في تخطي العقبات زادت فرص العلاج من التأتأة. 

وفي الختام نكون قد بينا في هذا المقال تمارين لعلاج التأتأة عند الكبار، وأهم النصائح التي يجب اتباعها لعلاج مشكلة التلعثم.

المصادر:

medicalnewstoday

mayoclinic

google-playkhamsatmostaqltradent